أكثر من 50 دولة إفريقية تطالب ترامب "بالتراجع" عن تصريحاته "العنصرية"

أكثر من 50 دولة إفريقية تطالب ترامب "بالتراجع" عن تصريحاته "العنصرية"

أصدر الجمعة سفراء 54 بلدا أفريقيا في الأمم المتحدة بيانا شديد اللهجة يطالبون فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "بالتراجع" بل و"الاعتذار" عن التصريحات "العنصرية" المنسوبة إليه والتي وصف فيها البلدان المصدرة للمهاجرين "بالحثالة" خلال اجتماع حول الهجرة في البيت الأبيض. فيما كانت قد توالت أمس ردود الأفعال في أفريقيا وهايتي على تصريحات ترامب ووصفها الاتحاد الأفريقي بأنها "تتنافى تماما مع السلوكيات والممارسات المقبولة". بيد أن الدبلوماسية الأمريكية أكدت على الاحترام الكبير الذي تكنه واشنطن للأفارقة وجميع الدول.


طالب سفراء 54 دولة أفريقية بالأمم المتحدة الجمعة في بيان شديد اللهجة، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "بالتراجع" و"الاعتذار" بعد تصريحات منسوبة له تناقلتها وسائل إعلام وتضمنت عبارات مسيئة حول الهجرة ووصف فيها بلدان المصدر بأنها "حثالة".


وبعد اجتماع طارئ دام أربع ساعات قالت مجموعة السفراء الأفارقة في بيان أنها "صدمت بشدة" وأنها "تدين التصريحات الفاضحة والعنصرية" والمتضمنة "كراهية للأجانب" من جانب دونالد ترامب. وعبرت المجموعة عن "تضامنها مع شعب هايتي والدول الأخرى المشمولة بتلك التصريحات، موجهة الشكر "لجميع الأمريكيين" الذين دانوا هذه التصريحات. وقال أحد سفراء المجموعة طلب عدم ذكر اسمه "لمرة واحدة نحن متحدون".







احتجاج هايتي على التصريحات "العنصرية" المنسوبة لترامب

test