تونس: المعارضة تتعهد بتوسيع الاحتجاجات ضد قانون المالية حتى إلغائه

تونس: المعارضة تتعهد بتوسيع الاحتجاجات ضد قانون المالية حتى إلغائه

تعهدت الجبهة الشعبية، الحزب المعارض الرئيسي في تونس، الثلاثاء بتوسيع نطاق الاحتجاجات ضد قانون المالية حتى إلغائه. وكانت تونس قد شهدت الاثنين مظاهرات احتجاجا على قانون المالية تخللتها أعمال عنف دعا رئيس الحكومة يوسف الشاهد بعدها للتهدئة والتظاهر السلمي. وقد قتل شخص خلال الاحتجاجات اتهم المتظاهرون الشرطة بقتله، فيما أكدت وزارة الداخلية عدم وجود آثار عنف عليه.


تعهدت الجبهة الشعبية، الحزب المعارض الرئيسي في تونس، الثلاثاء بتوسيع نطاق الاحتجاجات حتى إلغاء قانون المالية الذي وصفته بالجائر، وذلك بعد ليلة من الاحتجاجات العنيفة في تونس أدت لمقتل شخص.


وقال حمة الهمامي زعيم الجبهة الشعبية في مؤتمر صحفي بالعاصمة تونس "اليوم لدينا اجتماع مع أحزاب معارضة أخرى لتنسيق تحركاتنا، ولكننا سنبقى في الشارع وسنزيد وتيرة الاحتجاجات حتى نسقط قانون المالية الجائر الذي يستهدف خبز التونسيين ويزيد معاناتهم".


وأضاف "ندعو التونسيين إلى مواصلة النضال".


وأعلنت وزارة الداخلية التونسية أنه تم توقيف عشرات الاشخاص فيما أصيب 11 عنصرا من الشرطة بجروح، ولحقت أضرار بعدة مبان حكومية، كما توفي رجل خلال الصدامات التي وقعت في عدد من المدن التونسية ليلا.


وقال الناطقان باسم وزراتي الصحة والداخلية إنه سيجري تشريح جثة الرجل البالغ من العمر 43 عاما الثلاثاء لتحديد أسباب وفاته في طبربة بجنوب العاصمة التونسية حيث وقعت صدامات.


ونفت وزارة الداخلية ما تم تداوله بأن الرجل قتل على أيدي الشرطة مؤكدة عدم وجود أي آثار عنف عليه. وقال الناطق باسمها العميد خليفة الشيباني إن الرجل كان يعاني من مشاكل "ضيق تنفس".


الشاهد يدعو للتهدئة والتظاهر السلمي


وقال رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد لإذاعة موزاييك إف إم الخاصة "أن ما شهده عدد من جهات البلاد لا يعتبر احتجاجا، وإنما هو عمليات نهب وتخريب واعتداء على المواطنين وممتلكاتهم".


وأضاف "لا وجود لاحتجاجات في الليل والحل الوحيد معهم بتطبيق القانون" موضحا أن "الحكومة مستعدة للاستماع إلى أي شخص ومن يريد التظاهر بطريقة سلمية فنحن معه ونقوم بحمايته".


ودعا الشاهد اليوم إلى الهدوء، وقال إن الوضع الاقتصادي صعب ودقيق لكنه سيتحسن خلال 2018.


وأقرت الحكومة زيادة في أسعار بعض المواد الاستهلاكية والبنزين، وفرضت ضرائب جديدة دخلت حيز التنفيذ منذ أول كانون الثاني/يناير الحالي.


 


فرانس24/ رويترز/ أ ف ب


نشرت في : 09/01/2018


test