لأول مرة في الجزائر.. احتفالات رسمية برأس السنة الأمازيغية

لأول مرة في الجزائر.. احتفالات رسمية برأس السنة الأمازيغية

يحتفل الجزائريون للمرة الأولى الجمعة، بعيد رأس السنة الأمازيغية "يناير"، تحت طابع رسمي بعدما أقره الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في 27 كانون الأول/ديسمبر عيدا رسميا بهدف تعزيز "الوحدة الوطنية". كما نشرت وزارة الداخلية الأربعاء، بيانا باللغة الأمازيغية تعلن فيه بداية الإجراءات الرسمية لضم العيد إلى قائمة الأعياد الرسمية.


تحتفل الجزائر الجمعة، بعيد "يناير" أو رأس السنة البربرية الذي تم إقراره إجازة رسمية لأول مرة في أحد بلدان شمال أفريقيا حيث تطالب هذه الأقلية بالاعتراف بهويتها.


ويمثل الأمازيغ في الجزائر، حوالي ربع عدد السكان وهم يتوزعون في منطقة القبائل، والمزابية في وادي مزاب في وسط البلاد، والشاوية في الأوراس في الشق، والطوارق في الجنوب.


وككل سنة، يحتفل الجزائريون بحلول السنة الأمازيغية الجديدة بإعداد أطباق شهية كبيرة من الكسكسي بالدجاج أو اللحم الضان، وبالأهازيج والرقص والألعاب التقليدية والعروض المسرحية وعروض الفروسية. ولكن يضاف إليها هذه السنة العديد من الفعاليات الرسمية التي ترعاها المؤسسات الحكومية في مختلف أنحاء البلاد.







احتفالات رسمية برأس السنة الأمازيغية في الجزائر

test